<<  <  ج: ص:  >  >>

قال الفقير إلى عفو ربِّه: قال أحمد شاكر: "لماذا لا يعدل عنها إلى غيرها؟! هل ورد الأمر بها والنهي عما عداها؟! نعم؛ إن اتباع الوارد أفضل ولكن هذا لا يمنع إباحة التعزية بكل ما يراه الإنسان نافعًا لتخفيف المصاب، على أن لا يقول ما يغضب الرب، ولا يخالف المشروع" (1).


(1) "التعليقات الرضية" (1/ 482).

<<  <  ج: ص:  >  >>