فصول الكتاب

<<  <   >  >>

[باب البيان عن جوابه بأعجب إلي وإنكاره بالتعجب]

قال الحسن بن حامد رحمه: صورة ذلك.

ما رواه أبو داود فيمن ترك التسمية متعمدا فقال أخشى أن يعجبني أن يعيد.

وقال عنه إسحاق بن إبراهيم: إن إسحاق يقول في بنت وأخت وعم، للبنت النصف وما بقي للأخت والعم نصفي؟ قال: لا يعجبني. قيل له: فإن إسحاق يقول في قول عبد الله ما بقي للأخت، وفي قول ابن عباس للعم

<<  <   >  >>