<<  <  ج: ص:  >  >>

الْمُقَدِّمَةُ

فِي أَقْسَامِ الْمَعَانِي (1)

اِعْلَمْ: أَنَّ الْمَعْنَى أَقْسَامٌ:

مِنْهَا: مَا يَدُلُّ عَلَيْهِ الْمُفْرَدُ.

وَمِنْهَا: مَا يَدُلُّ عَلَيْهِ مُرَكَّبٌ تَقْيِيدِيٌّ، أَوْ إِضَافِيٌّ.

وَمِنْهَا: مَا يَدُلُّ عَلَيْهِ مُفْرَدَانِ فُصِلَ بَيْنَهُمَا، كـ (مَا) وَ (إِلاَّ)، فَإِنَّهُمَا يُفِيدَانِ الْحَصْرَ.

وَمِنْهَا: مَا يَدُلُّ عَلَيْهِ الْكَلامُ.

وَمِنْهَا: مَا يَدُلُّ عَلَيْهِ سِيَاقُهُ.

وَمِنْهَا: مَا يَدُلُّ عَلَيْهِ مَجْمُوعُ جُمَلٍ.

وَمِنْهَا: مَا يَدُلُّ عَلَيْهِ صِفَةُ الْمَعْنَى؛ كالإبهام في (ما) (2)؛كَقَوْلِهِ تَعَالَى: {فَأَوْحَى إِلَى عَبْدِهِ مَا أَوْحَى}،


(1) في نسخة الشارح (ص 101) (المعاني) بدل (المعنى).
(2) قوله: (كالإبهام في " ما ") ليس في نسخة الشارح.

<<  <  ج: ص:  >  >>