تم الاندماج مع الموقع الرسمي لمشروع المكتبة الشاملة وقد يتم الاستغناء عن هذا النطاق قريبا
<<  <  ج: ص:  >  >>
مسار الصفحة الحالية:

خاتمة نسأل الله حسن الختام

سُئل الحارث بن كَلَدَة (1) طبيب العرب عن طعم الماء؟ فقال: شيء لا يوصف.

وسئل عن لونه؟ فقال: اشتبه على الأبصار لأنه يشابه لون كل شيء يكون فيه.

وقال بعضهم: لا لون له وإنما يتلوَّن بلون الآنية التي يُجعل فيها.

وإلى ذلك أشار المعرِّي بقوله: [من المتقارب]

ولا لونَ للماءِ فيما يُقَا ... ل ولكن يكونُ بلون الأواني


(1) الحارث بن كَلَدة الثقفي، من أهل الطائف. طبيب العرب في عصره، واحد الحكماء المشهورين، رحل إلى بلاد فارس رحلتين فأخذ الطب عن أهلها. وُلد قبل الإِسلام وبقي أيام النبي - صلى الله عليه وسلم - والخلفاء الراشدين ومعاوية، واختُلف في إسلامه. يُروى أن سعد بن أبي وقاص رضي الله عنه مرض بمكة مرضًا فعاده رسول الله - صلى الله عليه وسلم - فقال: "ادعوا له الحارث بن كلدة فإنه رجل يتطبب". توفي نحو سنة 50 هـ. "عيون الأنباء" 2/ 13، و"الإصابة في معرفة الصحابة" 1/ 288، و "الأعلام" 2/ 157.

<<  <  ج: ص:  >  >>
تعرف على الموسوعة الشاملة للتفسير