فصول الكتاب

<<  <  ج: ص:  >  >>

باب

القول في إثبات الأسماء العرفية ومعنى وصفها بذلك

أعلموا أن هذه الأسماء معروفة في اللغة ومستعملة على ما نذكره.

معنى وصف الاسم بأنه عرفي أن المفهوم من إطلاقه بغلبة الاستعمال بعض ما وضع له، أو ما جرى عليه مجازاً لا حقيقة. والدليل على أن هذا معنى وصفه بأنه عرفي أنه لا يجوز أن يكون معنى ذلك أنه ابتداء وضع لما جرى عليه، لأن ذلك يوجب أن تكون جميع الأسماء عرفية.

ولا يجوز أن يكون معنى وصفها بذلك أنها أسماء متجددة مبتدأة، لأن

<<  <  ج: ص:  >  >>