فصول الكتاب

<<  <   >  >>

وتقام وتصلى الصلاتين في كلا الموضعين بأذانين وإقامتين (1)، وكذلك كل صلاتين مجموعتين.

وقال ابن حبيب (2): الحديث (3) جاء في الصلاة بعرفة والمزدلفة بأذان واحد وإقامتين؛ قال: وبذلك يقول عبد الملك بن الماجشون.

وذكر أبو الفرج عن ابن الماجشون مثله.

[في أم الولد هل تستر رأسها وقدميها في الصلاة]

في المدونة (4): قال مالك: لا تصلي إلا مستترة كالحرة.

وقال محمد بن عبد الحكم: أحكامها أحكام الأمة، فلا بأس أن تصلي بغير سترة.

وذكر ابن عبد الحكم عن مالك قال: ولا (ق 36 ب) [تصـ]ـلي أم الولد ورأسها مكشوف، فإن فعلت، فأنا أحب لها أن تعيد في الوقت، قال: ولو صلت المرأة الحرة بغير خمار أعادت في الوقت.

قال محمد بن عبد الحكم: عليها الإعادة أبدا إذا كانت قادرة على الخمار ناسية أو عامدة.

[فيمن صلى داخل الكعبة أو على ظهرها]

قال ابن القاسم في المدونة (5): بلغني عن مالك أنه يعيد في الوقت بمنزلة من صلى إلى غير القبلة.


(1) المدونة 1/ 173.
(2) النوادر والزيادات، 1/ 489 عن ابن حبيب.
(3) انظر على سبيل المثال ما جاء في حديث جابر بن عبد الله رضي الله عنه في صحيح مسلم، 2/ الرقم 1218: كتاب الحج، باب حجة النبي (ص) برواية أبي بكر بن أبي شيبة.
(4) المدونة، 1/ 94؛ وانظر ما جاء في باب في لباس المرأة والأمة في الصلاة في النوادر والزيادات، 1/ 205 - 207.
(5) المدونة، 1/ 92 - 93.

<<  <   >  >>