تم الاندماج مع الموقع الرسمي لمشروع المكتبة الشاملة وقد يتم الاستغناء عن هذا النطاق قريبا
<<  <   >  >>

وَهِيَ (1) اسْتِيفَاءُ الْعَقْدِ، وَالْعِبَادَاتِ (2) بِالشُّرُوطِ (3) الْمُعْتَبَرَةِ فِيهِ (4) شَرْعًا، وَسَلَامَتِهِ مِنَ الْمَوَانِعِ بِحَيْثُ يَقَعُ عَلَى الْوَجْهِ الْمَشْرُوعِ، وَمَا تَعَلَّقَتْ بِهِ الصِّحَةُ مِنْهُمَا (5) صَحِيحٌ، وَإِبْطَالُ (6) الْحُكْمِ لِإِبْطَالِ (7) الْعَقْدِ أَوْ الْعِبَادَةِ.

وَالبُطْلَانُ وَالفَسَادُ هُوَ: اخْتِلَالُ العِبَادَةِ أَوِ الْعَقْدِ لِتَخَلُّفِ شَرْطٍ أَوْ وُجُودِ مَانِعٍ، بِحَيْثُ تَكُونُ الْعِبَادَةُ أَوِ الْعَقْدُ وَقَعَتْ عَلَى غَيْرِ الْوَجْهِ الْمَشْرُوعِ (8)، وَمَا تَعَلَّقَ بِهِ الإِبْطَالُ مِنْهُمَا فَهُوَ بَاطِلٌ، لِقَوْلِهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ «مَنْ عَمِلَ عَمَلًا لَيْسَ عَلَيْهِ أَمْرُنَا فَهُوَ رَدٌّ» (9) رَوَاهُ الشَّيْخَانِ عَنْ عَائِشَةَ رَضِيَ اللهُ عَنْهَا.

مُقْتَضَيَاتُ الْحُكْمِ (10)

9 - الْحَاكِمُ هُوَ اللهُ تَعَالَى.

وَكُلُّ حَاكِمٍ مِنَ الخَلْقِ فَإِنَّمَا (11) يَكُونُ حَاكِمًا شَرْعًا إِذَا كَانَ يَحْكُمُ


(1) أ: وهي.
(2) ب: أو العبادة.
(3) أ: للشروط.
(4) ب: شرعا.
(5) ب: فهو.
(6) ب: والابطال.
(7) ب: ببطلان.
(8) ب: وجه مشروع.
(9) أخرجه البخاري في باب الاعتصام والبيوع، وابن ماجة، وابن حنبل.
(10) ب: مقتضى.
(11) ب: إنما.

<<  <   >  >>
تعرف على الموسوعة الشاملة للتفسير