تم الاندماج مع الموقع الرسمي لمشروع المكتبة الشاملة وقد يتم الاستغناء عن هذا النطاق قريبا
<<  <  ج: ص:  >  >>

ثوابه، قال (1): فأمر موسى، لعنه الله [لعنا وبيلا] (2)، بالمناشير فأحضرت ثم أقيم (3) على كلّ عضو/منه منشار (4)، فنشر (5) وجهه صفحة (6) واحدة ثم نشروه (7) عضوا عضوا حتى أتوا على جميع بدنه (8)، قالوا جميعا (9): فما تأوّه (10)، رحمه الله ولا تحرّك (11) حتى جرّدوا عظامه عن لحمه، وفرّقوا بين جميع أعضائه. فقال له اللعين موسى (12): كيف رأيت يا ابن الفاعلة؟ فقال (13) له القاسم: يا مسكين لو رأيت/ما أرى من الذي أكرمني الله به في دار المقامة وما أعدّ لك من العذاب [في دار الهوان] (14) لرأيت حسرة دائمة وتثبتّ النقمة العاجلة؛ وخرجت نفس القاسم مع آخر كلامه (15).

[مقتل الحسن بن علي بن الحسن المثلّث]

ثم قال موسى للحسن بن علي بن الحسن بن الحسن بن


(1) ليست في الترجمان؛ وفي م ص: قالوا.
(2) ليست في م ص والترجمان.
(3) م ص: أقام.
(4) م ص: نشّار.
(5) م ص: فنشروا.
(6) م ص: صفيحة.
(7) ص: نشروا.
(8) في الترجمان: فأقيم على كل عضو منه منشار حتى على وجهه فنشروا جميع أعضائه.
(9) «جميعا»؛ ليست في الترجمان.
(10) الترجمان: تأوه قط.
(11) الترجمان: ولا تحرك أبدا ولا قال أخ حتى فرقوا بين جميع أعضائه.
(12) م ص: الملعون موسى؛ الترجمان: موسى اللعين.
(13) م ص: قال.
(14) ليست في الترجمان.
(15) الترجمان: ثم خرجت نفس القاسم رضي الله عنه في آخر كلامه.

<<  <  ج: ص:  >  >>
تعرف على الموسوعة الشاملة للتفسير