فصول الكتاب

<<  <   >  >>

[23 - باب: ما جاء فى اتكاء رسول الله صلى الله عليه وسلم]

130 - حدثنا عبد الله بن عبد الرحمن، حدثنا عمرو بن عاصم، حدثنا حماد ابن سلمة، عن حميد، عن أنس:

«أنّ النّبىّ صلى الله عليه وسلم كان شاكيا، فخرج يتوكّأ على أسامة بن زيد، وعليه ثوب قطرئ، قد توشح به فصلّى بهم».

131 - حدثنا عبد الله بن عبد الرحمن، حدثنا محمد بن المبارك، حدثنا عطاء ابن مسلم الخفاف الحلبى، حدثنا جعفر بن برقان، عن عطاء بن أبى رباح، عن الفضل بن عباس، قال:

«دخلت على رسول الله صلى الله عليه وسلم فى مرضه الّذى توفّى فيه، وعلى رأسه عصابة صفراء، فسلّمت عليه. فقال: يا فضل. قلت: لبّيك يا رسول الله. قال: اشدد

ـــــــــــــــــــــــــــــ

(باب ما جاء فى اتكاء رسول الله صلى الله عليه وسلم)

130 - (شاكيا) بمعنى المرض. (يتوكأ) أى يتحامل ويعتمد. (قطرئ قد توشح به) مرّ بيان هذين فى باب اللباس، والوشاح: بضم أوله وكسره ثوب عريض مرصع بنحو الجوهر، تتوشح به المرأة أى تجعله على عاتقها الأيمن إلى كشحها الأيسر (1).

131 - (برقان) بموحدة مضمومة فراء فقاف. (على عصابة) أى خرقة أو عمامة كما


130 - صحيح: وقد تقدم برقم (58).
131 - إسناده ضعيف: فيه: عطاء بن مسلم قال فيه الحافظ: صدوق يخطئ كثيرا (التقريب 4599)، وذكره الهيثمى فى مجمع الزوائد (9/ 25،26)، وقال: رواه أبو يعلى، والطبرانى فى الكبير والأوسط، وفى إسناد أبى يعلى عطاء بن مسلم وثقه ابن حبان وغيره وضعفه جماعة، وبقية رجال أبى يعلى ثقات، وفى إسناد الطبرانى من لم أعرفهم.
(1) انظر: اللسان لابن منظور (6/ 4841) [وشح]، والنهاية لابن الأثير (5/ 187)، والمجموع المغيث فى غريبىّ القرآن والحديث للحافظ أبى موسى الأصفهانى (3/ 417).

<<  <   >  >>
تعرف على الموسوعة الشاملة للتفسير