<<  <  ج: ص:  >  >>

تكون أرشقول مؤسسة على انقاضها. ثم وقفت في تاريخ غروت على ان أرشقول هي صيغة.

3 - يول. هذه المدينة من المراسي الفينيقية. أسسها الفينيقيوق. ثم دخلت أيدي البربر. وأول من اتخذها من ملوكهم عاصمة بوكوس الثاني. وعلى عهد يوبا الثاني بلغت مبلغا عظيما من العمران والحضارة. بني بها المباني الجميلة والقصور الانيقة. وآثارها تدل على عظمتها، وعلى أن اليد التي شاد بها يوبا هذه المدينة يد اغريقية افريقية وليست رومانية. وقد اتخذت دار لحفظ تلك الآثار، وصنعت تماثيل على نمطها نقلت الى متاحف أخرى من متاحف الآثار.

ولغرام يوبا بكافله اغسطس قيصر نسب هذه المدينة اليه تخليدا لذكره. فسماها قيصرية. وهذا نظير ما يفعله الاروبيون اليوم، ويكثرون منه. فينسبون مدنا وشوارع وحارات الى عظمائهم. يفعلون ذلك بالاوطان التي استولوا عليها اعفاء لعظماء أهلها حتى يصبح المحكومون لهم وليس بين عينهم وفي آذانهم الا رجال غيرهم.

وتعرف هذه المدينة اليوم باسم شرشال. ولا أدري متى حدث لها هذا العلم؟ غير ان البكري ذكرها به. وهو من أهل القرن الخامس الهجري.

4 - هبون. ذكر غروت انها عاصمة يوبا الاول. وقد اتخذها جنسريق الوندالي عاصمته قبل ان ينتقل الى قرطاجنة، ثم كانت عاصمة بعض الامراء في العصر الاسلامي.

وهي من المؤسسات الاولى للفينيقيين التي يرجع تاريخا الى

<<  <  ج: ص:  >  >>