فصول الكتاب

<<  <  ج: ص:  >  >>

فالتقوهم (1) العساكر المصرية والشامية فكسروهم (2) واستأسروا منهم خلق كثير، وجهّزهم الملك المظفر والطواشي صواب الى عند السلطان الملك الكامل، ثم ردّت عساكر الروم على عساكر الشام والشرق، فانكسروا واستأسروا الملك المظفر والطواشي صواب وحملوهم عند السلطان علاء الدين صاحب الروم، فعند قدومهم عليه أخلع عليهم وأطلقهم جميعا وأعطاهم خيولا (3) وجميع ما عدم لهم رده عليهم. فلمّا بلغ السلطان الملك الكامل كسر عساكره وما جرى (4) على أمرائه (5)، تزايد حنقه على الملوك أهله، وتغيّر خاطره وزادت الوحشة، عند ذلك رحل الى الديار المصرية، فلمّا وصل اليها مسك المسعود صاحب آمد واعتقله [بحكم انه من جملة من كاتب الروم] (6).

[[الوفيات]]

وفيها مات أبو أحمد عبد الحق بن عبد الله بن عبد الحق الأنصاري (7) (8 أ) المغربي المهدوي، قاضي الجماعة بمراكش وبإشبيلية. كان أولا ولي قضاء غرناطة وامتحن في قضاء مراكش بالفتنة، قال ابن الآبار: كان من العلماء المتفنين، فقيها مالكيا حافظا للمذهب، نظارا بصيرا بالأحكام، صليبا في الحق مهيبا معظما، وله كتاب في الرد على أبي محمد بن حزم، دلّ على فضله وعلمه وأفاد بوضعه. قال صلاح الدين الصفدي (8): ولا أعلم له رواية.

[ثم دخلت سنة اثنتين وثلاثين وستمائة]

فيها جهّز صاحب الروم جيشا كبيرا الى حرّان (9) والى الرّها (10)، فنازلوهما وملكوهما بعد


(1) كذا في الأصل والصواب فالتقتهم.
(2) لم نقع على خبر هذه الكسرة في المصادر التاريخية التي حققنا منها بل أشارت جميعها الى حصول معركة واحدة كانت الغلبة فيها لعسكر الروم، أنظر مفرج الكروب 5/ 79، ابن العميد في:
B .E .O,T .XV,P .141
والمختصر 3/ 155.
(3) في الأصل: خيول.
(4) في الأصل: جرا.
(5) في الأصل: امرأة.
(6) الزيادة من ابن العميد المصدر السابق.
(7) قارن ترجمته في الوافي ج 18 ورقة 18 ظ التي نقلها ابن دقماق عنه حرفيا. وأنظر ترجمته أيضا في شجرة النور الزكية ص 169 وتاريخ الاسلام للذهبي. الطبقة الرابعة والستون:56 - 57 (رقم 37).
(8) أنظر الوافي ج 18 ورقة 18 ظ.
(9) حران هي مدينة عظيمة مشهورة من جزيرة آقور وهي قصبة ديار مضر بينها وبين الرّها يوم وبين الرّقة يومان وهي على طريق الموصل والشام والروم، معجم البلدان 2/ 231.
(10) الرّها: سميت باسم الذي استحدثها وهي الرهاء بن البلندي بن مالك بن دعر - وهي مدينة بالجزيرة بين الموصل والشام، معجم البلدان 2/ 876.

<<  <  ج: ص:  >  >>