فصول الكتاب

<<  <  ج: ص:  >  >>

المقالة التّاسعة

في ذكر دولة بني مرين وبني زيان وبني نصر

وفيها ثلاثة أبواب

الباب الأول

في ذكر دولة بني مرين بالعدوة

[عبد الحق بن محيو ومن ولي بعده]

لمّا كانت أيام المنتصر (1) خامس الموحّدين المتولي سنة عشرة وستمائة (2) كان ابتداء بني مرين ملوك الغرب الأقصى (3)، وكان أولهم عبد الحق بن محيو بن [أبي] بكر بن حمامة بن محمد بن ورزين بن فكوس (4) بن كرماط بن مرين، يكنّى أبا محمد ظهر بالمغرب الأقصى في جماعته وكانوا نحو أربعمائة فاستخلص الملك بسيفه حين ضعفت دولة بني عبد المؤمن، وذلك باقبال المنتصر على لذّاته - حسما مرت الإشارة / إليه - وكان عبد الحق رأى في منامه كأن شعلا أربعا من نار خرجت منه فعلت في جو المغرب ثم احتوت على جميع أقطاره، فكان تأويل رؤياه تملك أربع من بنيه بعده، وكان


(1) سبق أن أشرنا إلى عدم اتفاق المراجع في هذا اللّقب.
(2) 1213 - 1214 م، وهذا التاريخ يتّفق مع ما جاء في الحلل السندسية 2/ 130 وفي كتاب العبر لابن خلدون 6/ 523 سنة 611 هـ ‍.
(3) بجهات فاس سنة ثلاث عشرة 1216 - 1217 م أنظر ابن خلدون كتاب العبر 6/ 524.
(4) ورزين بن فكوس انظر ابن خلدون، الخبر عن بني مرين وأنسابهم وشعوبهم في التاريخ الكبير 13/ 343 والحلل السندسية 2/ 171.

<<  <  ج: ص:  >  >>