فصول الكتاب

<<  <  ج: ص:  >  >>

[فصل]

ومن جملة الأعوان: السلاخوري: وهو الذي يروِّض الخيل، ويعلِّمها الرياضة، ويركبها قبل الملك، ويريضها له، ويركب منها معه ما يحتاج إليه.

[فصل]

ومن الأعوان: الركبدار: وهو الذي يركِّب الملك ونحوه، ويكون معه.

وأما الغلام، والسائس: فهو الذي يقوم على الدواب في الأكل والشرب والإصلاح، وغير ذلك من أمورها.

[فصل]

ومن جملة الأعوان: البيطار: وهو الذي يفعل الدواء، ويعرف عللها، ونحو ذلك منها.

[فصل]

ومن جملة الأعوان: البغّال: الذي يقوم بأمر الأبغال التي يُحتاج إليها.

ومن جملة الأعوان: السيروان: وهو من يكون نظره على الجِمَال والجَمَّالين.

<<  <  ج: ص:  >  >>