تم الاندماج مع الموقع الرسمي لمشروع المكتبة الشاملة وقد يتم الاستغناء عن هذا النطاق قريبا
 >  >>

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله تعالى الولي عند الضراء، والمتفرد بالكبرياء، والصلاة والسلام على النبي صفوة الأصفياء، وعلى آله وأصحابه أئمة الأتقياء. وبعد:

محطة أقلقت العارفين .. وأرقت الخائفين!

أعدوا لمجاوزتها نجائب خفيفة .. وحثوا الأنفس بأسواط العزم حتى غدت مطيعة!

محطة لطالما تساقط عندها المذنبون .. وهلك بأرضها الهالكون!

(سوء الخاتمة)! هي تلك المحطة .. النافذة على النيران، والعذاب الشديد!

* أيها المذنب! ما علمك بتلك المحطة؟ !

أيها المذنب! أما سمعت بذلك الحديث الذي روع أفئدة الصالحين؟ ! قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم -: «إن الرجل ليعمل الزمن الطويل بعمل أهل الجنة، ثم يختم له عمله بعمل أهل النار! وإن الرجل ليعمل الزمن الطويل بعمل أهل النار، ثم يختم له عمله بعمل أهل الجنة»! ... [رواه مسلم]

وقال - صلى الله عليه وسلم -: « .. وإنما الأعمال بالخواتيم». ... [رواه البخاري]

قال ابن رجب: «وفي الجملة فالخواتيم ميراث السوابق، فكل ذلك سبق في الكتاب السابق، ومن هنا كان يشتد خوف السلف من سوء الخواتيم، ومنهم من كان يقلق من ذكر السوابق»!

 >  >>
تعرف على الموسوعة الشاملة للتفسير