<<  <   >  >>

أخي: كم فرط العباد في الأجر والثواب يوم أن غفلوا عن هذا الحديث العظيم .. قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم -: «من قرأ حرفا من كتاب الله فله به حسنة، والحسنة بعشر أمثالها! لا أقول آلم حرف، ولكن ألف حرف، ولام حرف، وميم حرف» رواه الترمذي/ صحيح الترمذي: 2910.

أخي: وهل وقف فضل قراءة كتاب الله عند هذا الحديث؟ !

لا .. لا .. فها هو النبي - صلى الله عليه وسلم - يخرج مرة على جماعة من أصحابه ليسوق لهم هذه البشارة!

عن عقبة بن عامر (رضي الله عنه) قال: خرج رسول الله - صلى الله عليه وسلم - ونحن في الصفة فقال: «أيكم يحب أن يغدو كل يوم إلى بطحان أو إلى العقيق فيأتي منه بناقتين كوماوين في غير إثم ولا قطع رحم؟ ! »

فقلنا: يا رسول الله نحب ذلك!

قال: «أفلا يغدو أحدكم إلى المسجد فيعلم أو يقرأ آيتين من كتاب الله عز وجل خير له من ناقتين! وثلاث خير له من ثلاث! وأربع خير له من أربع! ومن أعدادهن من الإبل! » رواه مسلم.

أخي في الله: أي أنت من هذا الخير؟ ! فيا حسرة على من ضيع هذا الثواب العظيم!

وقف أخي .. وهذه بشارة أخرى .. قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم -: «من قرأ بمائة آية في ليلة كتب له قنوت ليلة! » رواه أحمد والدارمي/ السلسلة الصحيحة: 644.

<<  <   >  >>