تم الاندماج مع الموقع الرسمي لمشروع المكتبة الشاملة وقد يتم الاستغناء عن هذا النطاق قريبا
<<  <   >  >>
مسار الصفحة الحالية:

(هو: إفراد الحق سبحانه بالقصد في الطاعة،

هو: تصفية الفعل عن ملاحظة المخلوقين. هو: التوقي من ملاحظة الخلق حتى عن نفسك) [ابن القيم].

وقالوا: (الإخلاص نسيان رؤية الخلق بدوام النظر إلى الخالق ومن تزين للناس بما ليس فيه سقط من عين الله).

أخي المسلم/ الإخلاص .. الإخلاص .. الصدق .. الصدق ..

{وَمَا أُمِرُوا إِلَّا لِيَعْبُدُوا اللَّهَ مُخْلِصِينَ لَهُ الدِّينَ} [البينة] {قُلْ إِنَّ صَلَاتِي وَنُسُكِي وَمَحْيَايَ وَمَمَاتِي لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ * لَا شَرِيكَ لَهُ وَبِذَلِكَ أُمِرْتُ وَأَنَا أَوَّلُ الْمُسْلِمِينَ} [الأنعام]. {وَمَنْ أَحْسَنُ دِينًا مِمَّنْ أَسْلَمَ وَجْهَهُ لِلَّهِ وَهُوَ مُحْسِنٌ وَاتَّبَعَ مِلَّةَ إِبْرَاهِيمَ حَنِيفًا وَاتَّخَذَ اللَّهُ إِبْرَاهِيمَ خَلِيلًا} [النساء].

أخي في الله: أتدري ما هو إسلام الوجه لله وهو محسن في قوله تعالى: {مِمَّنْ أَسْلَمَ وَجْهَهُ لِلَّهِ وَهُوَ مُحْسِنٌ}؟ هو: (إخلاص القصد والعمل لله (الإحسان فيه) ومتابعة رسوله - صلى الله عليه وسلم - وسنته» [ابن القيم].

أخي المسلم: إخلاصك .. صدقك مع الله دليل على حسن عملك .. {الَّذِي خَلَقَ الْمَوْتَ وَالْحَيَاةَ لِيَبْلُوَكُمْ أَيُّكُمْ أَحْسَنُ عَمَلًا} [الملك]. يقول سيد الزهاد .. وزينة العباد الفضيل بن عياض: (هو أخلصه وأصوبه) .. قالوا: يا أبا علي ما أخلصه وأصوبه؟

<<  <   >  >>
تعرف على الموسوعة الشاملة للتفسير