تم الاندماج مع الموقع الرسمي لمشروع المكتبة الشاملة وقد يتم الاستغناء عن هذا النطاق قريبا
<<  <   >  >>
مسار الصفحة الحالية:

[وقفة للمشمرين]

قال تعالى: {فَمَنْ يَعْمَلْ مِثْقَالَ ذَرَّةٍ خَيْرًا يَرَهُ * وَمَنْ يَعْمَلْ مِثْقَالَ ذَرَّةٍ شَرًّا يَرَهُ} [الزلزلة: 7، 8].

قال بعض أهل اللغة: وإن الذرة هو أن يضرب الرجل بيده على الأرض فما علق من التراب فهو الذرة.

وقيل: الذر: هو ما يرى في شعاع الشمس من الهباء.

قال ابن القيم-رحمه الله-:

(وسمعت شيخ الإسلام ابن تيمية-قدس الله روحه- يقول: إذا لم تجد للعمل حلاوة في قلبك وانشراحًا، فاتهمه، فإن الرب تعالى شكور. يعني أنه لابد أن يثيب العامل على عمله في الدنيا من حلاوة يجدها في قلبه، وقوة انشراح، وقرة عين فحيث لم يجد ذلك، فعمله مدخول) (1).


(1) المستدرك على مجموع فتاوى ابن تيمية (1/ 153)

<<  <   >  >>
تعرف على الموسوعة الشاملة للتفسير