فصول الكتاب

<<  <   >  >>

هكذا كناه العقيلي في "ضعفائه" (1)، وتبعه في ذلك الحافظ ابن حجر في "اللسان" (2)، وهو موافق لما في رواية الطبراني هنا (3)، وكذلك كناه بأبي حاتم أيضاً الحافظ المزّي في ذكر شيوخ عرعرة بن البرند من "تهذيبه" (4).

وأما البخاري فقال: أراه أبو جابر (5)، وبذلك جزم ابن حبان في "ثقاته" (6)، وأبو أحمد الحاكم في "الكنى" (7).

وأما ابن أبي حاتم مع أنه ترجم له في "الجرح والتعديل" (8) فلم يذكر له كنية.

وأما حال المثنى هذا، فقال أبو زرعة (9): بصري لا بأس به.

وذكره ابن حبان في "الثقات" (10).

وقال أبو حاتم (11): مجهول، وأورده العقيلي في "الضعفاء" (12) وقال: لا يتابع على حديثه.

وقال الدارقطني (13): متروك.

وأورده الحافظان: الذهبي في "الميزان" (14)، وابن حجر في "اللسان" (15).

[458 - مجاعة أبو عبيدة البصري]

قال (16): لم أعرفه.

قلت: هو مجاعة بن الزبير، أبو عبيدة العتكي الأزدي (17)، هكذا سَمَّاه


(1) (ق 215أ).
(2) (6/ 93).
(3) مجمع البحرين (2052، 2054).
(4) (19/ 553).
(5) التاريخ الكبير (7/ 419).
(6) (9/ 193).
(7) (3/ 133).
(8) (8/ 326).
(9) المصدر السابق.
(10) (9/ 193).
(11) (8/ 326).
(12) (ق 215أ).
(13) سؤالات البرقاني عن الدارقطني.
(14) (3/ 434).
(15) (6/ 93).
(16) مجمع الزوائد (5/ 24).
(17) هكذا جاءت نسبته في ثقات ابن حبان (8/ 343) في ترجمة عبد الله بن رشيد، والكامل لابن عدي (6/ 425)، وأما في ضعفاء العقيلي (ق 215ب) فجاءت نسبته: الأسدي.

<<  <   >  >>