فصول الكتاب

<<  <   >  >>

[831 - جدة علي بن الحسن]

قال (1): لم أعرفها.

قلت: إن كانت جدّته هي جدّة أبيه؛ فتكون زوجة الحسن بن علي بن أبي طالب -رضي الله عنهم- فهي: خولة بنت منظور بن زبان الفزارية، ذكرها ابن قتيبة في "المعارف" (2)، وابن حزم في "الجمهرة" (3)، ولم يذكرا فيها جرحًا ولا تعديلًا.

وإن كان المراد بجدته هي أم أبيه؛ فهي فاطمة بنت الحسين بن علي بن أبي طالب -رضي الله عنهم- وهذا هو الأرجح - فهي ثقة، ومن رواة "التهذيب" (4).

[832 - جدة ابن أبي مليكة]

قال (5): لم أعرفها.

قلت: هذا من الأوهام، وصوابه: جده ابن جدعان، كما جاء عند أبي يعلى في "مسنده" (6)، والطبراني في "الكبير" (7)، وقد تقدمت ترجمتها.

[833 - والدة جميع بن عمير]

قال (8): لم أعرفها.

قلت: الراوي عنها ابنها جميع بن عمير، وهو ضعيف الحديث جدًا، ولا يعتمد عليه في إثبات المرويات، ومع ذلك فقد صَحَّح حديثهما الحاكم في "المستدرك" (9)، وقال: على شرطهما.

فتعقَّبه الذهبي بقوله: جميع متهم، ولم تقل عائشة هذا أبدًا.


(1) مجمع الزوائد (4/ 298).
(2) ص (212،112).
(3) ص (38).
(4) تهذيب الكمال (35/ 254).
(5) مجمع الزوائد (8/ 173).
(6) مسند أبي يعلى (12/ 330).
(7) المعجم الكبير (23/ 376).
(8) مجمع الزوائد (9/ 112).
(9) (3/ 154).

<<  <   >  >>