تم الاندماج مع الموقع الرسمي لمشروع المكتبة الشاملة وقد يتم الاستغناء عن هذا النطاق قريبا

فصول الكتاب

<<  <  ج: ص:  >  >>

ردّه - صلى الله عليه وسلم - عين قتادة

قال ابن إسحاق-رحمه الله-: "وحدثني عاصم بن عمر بن قتادة أن رسول الله - صلى الله عليه وسلم - رمى عن قوسه حتى اندقت سِيَتُها (*) فأخذها قتادة بن النعمان فكانت عنده، وأصيبت يومئذ عين قتادة بن النعمان، حتى وقعت على وجنته، فحدثتي عاصم بن عمر بن قتادة أن رسول الله - صلى الله عليه وسلم - ردّها بيده فكانت أحسن عينيه وأحدّهما (1) ". وهذا إسناد مرسل. وضعّفه الذهبي (2). وأخرجه الحاكم من طريق الواقدي (3)، وأخرجه البيهقي في (الدلائل) من طريق عاصم بن عمر بن قتادة عن أبيه عن قتادة بن النعمان (4) ... وفي إسناده يحي الحمّاني، قال عنه في (التقريب): "حافظ، إلا أنهم اتهموه بسرقة الحديث (5) " وعمر بن قتادة مقبول (6)، واختُلف على الحماني فيه، ففي بعضها دون عمر بن قتادة، وأخرجه أيضًا أبو القاسم الأصبهاني في (دلائل النبوة (7)) من طريق عاصم بن عمر بن قتادة مرسلًا.

وعزاه الهيثمي في (المجمع) إلى الطبراني وقال: "وفيه من لم أعرفه". وفي موضع آخر عزاه إلى الطبراني وأبي يعلي، وقال: "وفي إسناد الطبراني من لم أعرفهم، وفي إسناد أبي يعلى يحي بن عبد الحميد الحماني، وهو ضعيف (8) ".


(*) السّية: المنعطف من طرفي القوس.
(1) الروض الأنف (5/ 445).
(2) تاريخ الإِسلام، المغازي، ص 194.
(3) المستدرك 3/ 334 رقم (5281).
(4) دلائل النبوة (3/ 99 - 100).
(5) تقريب التهذيب (2/ 352).
(6) تقريب التهذيب (2/ 62).
(7) دلائل النبوة (3/ 1031)
(8) مجمع الزوائد (6/ 113) و (8/ 298).

<<  <  ج: ص:  >  >>
تعرف على الموسوعة الشاملة للتفسير