فصول الكتاب

<<  <  ج: ص:  >  >>

*ضعَّفه الدارقطنيِّ. وقال ابن حبان في "المجروحين" (1/ 267): منكر الحديث جدّا يأتي عن الأثبات بما لا يشبه حديثهم. وقال ابن عديّ. . التسلية/ رقم15

[حسان بن سياه، عن ثابت، عن أنس، مرفوعًا: "يا عائشة إذا جاء التمر فهنِّئينِي"]

* قال البزار: "لا نعلم رواه إلا حسان، وقد روى حسان بن سياه عن ثابت عن أنس غير حديث لم يتابع عليه". اهـ.

* وقال ابن عديّ: "وهذا الحديث لا أعلم يرويه عن ثابت غير حسان". اهـ.

*ونقل ابن الجوزيّ عن الدارقطنيّ قال: "تفرَّد به حسان عن ثابت". اهـ.

*قلتُ: وهو متروكٌ، وقد ختم ابن عديّ ترجمته بقوله: "وحسان بن سياه له أحاديث غير ما ذكرتُ. .".

* وقال ابن حبان: "منكر الحديث جدًا يأتي عن الثقات بما لا يشبه حديث الأثبات لا يجوز الاحتجاج به إذا انفرد لما ظهر من خطئه في روايته على ظهور الصلاح منه". والله أعلم. مجلة التوحيد/ شوال/ سنة 1419؛ التوحيد/ جمادى الأول/ سنة 1426 هـ

805 - حسان بن عبد الله المصري: [شيخ لأبي حاتم الرازي كما في التفسير لابنه]، وابن عبد الله هو الوسطي، سكن مصر. وثقه أبو حاتم الرازي. وذكره ابن حبان في (الثقات) (8/ 207)، وقال: كان يخطيء. وقال ابن يونس: صدوق حسن الحديث. كان أبوه واسطيًا، وولد حسان بمصر. ابن كثير ج 4/ 149.

806 - حسَّان بن عطية: لم يدرك عُمر -رَضِيَ الله عَنْهُ-. الصمت/243ح 489

<<  <  ج: ص:  >  >>