<<  <  ج: ص:  >  >>
مسار الصفحة الحالية:

ونظم العقد، والشيء بعضه إلى بعض.

ويقال: أفسدت النظام.

والنظم النثر والشعر. والنثر: الكلام، فيه: السجع والخطب والتجانس والتطابق.

والنظر إلى الشيء، بجميعه.

وناظره مناظرة.

والنظير، بجميعه.

ونظرت، وانتظرت: واحد.

قال تعالى: {فَنَاظِرَةٌ بِمَ يَرْجِعُ الْمُرْسَلُونَ} [النمل: 35]، {إِلَى رَبِّهَا نَاظِرَةٌ} [القيامة: 23]، ينتظرون الثواب. وقيل: ينظرون بالعين ما يأتي من عند ربهم من الثواب والجوائز والنعم.

{إِنِّي ذَاهِبٌ إِلَى رَبِّي} [الصافات: 99]، أي: إلى حيث أمرني، وبعثه بنظرة، أي بانتظار، {فَنَظِرَةٌ إِلَى مَيْسَرَةٍ} [البقرة: 280].

<<  <  ج: ص:  >  >>
تعرف على الموسوعة الشاملة للتفسير