مسار الصفحة الحالية:

terK، في Denkschr.d.Ak.win، حـ 5 (سنة 1854) ص 73 وما بعدها.

(19) Die griechische: W. Heffning Ephraem-Paraenesis gegen das Lachen in tarabischer Uebersetzung في , Oriens وما بعدها.

(20) Unbeachtetes in Au-: J. Balogh i gustins Konfessionen في حـ 4 (1926)، ص 10 وما بعدها (imber lacrimarum)

(21)Das"Gebetweinen 27(سنة 1929)، ص 365 وما بعدها.

(22) ARW 29 (سنة 1931)، ص 201 وما بعدها.

(23) F. Meier، في Oriens حـ 9 سنة (1956)، ص 323.

(24) Das Weinen als Sitte: K. Meuli (كتاب لم ينشر بعد، سمح لي بالاطلاع عليه).

آدم (ف. ماير)

[البلاذرى]

أحمد بن يحيى بن جابر البلاذرى: من أعظم مؤرخى العرب في القرن الثالث، ولا نعرف عن سيرته إلا القليل إذ لم يحقق بعد تاريخ مولده ولا تاريخ وفاته.

وكان البلاذرى صفيًا للخليفتين المتوكل والمستعين، ودرَس لعبد الله الابن النجيب للخليفة المعتز. ويقال إنه توفى عام 279 هـ (892 م) بعد أن اختلط عقله عقب شربه عصير البلاذر دون أن يعرف مفعوله، ولهذا لقب بالبلاذرى. ولعل هذه القصة ترمى إلى تعليل هذا الأمر، ولكن ليس لدينا من جهة أخرى ما يقطع بأنه لم يقصد بها جده.

واشتهر البلاذرى بالنقل عن الفارسية، وقد يكون لهذا السبب من أصل فارسى، غير أن جده كان من رجال الدواوين في مصر، ومهما يكن من شيء فإن مؤرخنا الشهير قد استعرب تمامًا. وطلب العلم في دمشق وفي حمص ردحًا من الزمن، ودرس أيضًا بالعراق على شيوخ منهم ابن سعد.