فصول الكتاب

مسار الصفحة الحالية:

(4) ابن عبد البر: الاستيعاب، طبعة حيدر آباد سنة 1336 هـ, ص 82, 645.

(5) ابن الأثير: أسد الغابة، جـ 5، ص 86 - 188.

(6) النووى: تهذيب الأسماء، طبعة فستنفلد، ص 714.

(7) الذهبى: تذكرة الحفاظ، جـ 1، ص 17.

(8) ابن حجر: الإصابة، القاهرة سنة 1358 هـ = 1939 م، جـ 4, ص 63 وما بعدها.

(9) تهذيب التهذيب، جـ 12، ص 90

(10) V Handhnok -Wensinck (أضف ابن سعد، جـ 2، قسم 2، ص 112).

(11) Das Leben and A. Sprenger die Lehre des Mohamm. جـ 1، ص 454 وما بعدها.

خورشيد [روبسون J. Robson]

[أبو ذؤيب الهذلى]

خويلد بن خالد: شاعر عربى معاصر للنبى أصغر منه سنا، تظهره الرواية مرتحلا لزيارة النبى, ولكنه بلغ المدينة عقب وفاة النبى فى صبيحة اليوم نفسه.

وهناك ما يبرر القول بأنه هاجر إلى مصر فى عهد عمر، ومن مصر انضم إلى حملة ابن أبى السرح على إفريقية سنة 26 هـ (647 م). وتوفى فى طريقه إلى المدينة وكان قد صحب عبد الله بن الزبير الذى ناط به ابن أبى السرح أن يبلغ الخليفة عثمان بما حققته جيوشه من انتصارات، والراجح أن ذلك كان سنة 28 هـ (649).

والحادث الوحيد الآخر المعروف فى سيرته تضمنه الخبر بأنه فقد فى مصر خمسة من بنيه بالطاعون فى عام واحد، والراجح أن هذا الخبر صحيح من حيث الواقع، وإن كان من الجائز أنه نسج من واقع الأبيات التى استهل بها قصيدته الأولى.

وقد رأى فيه نقاد العرب أشعر قبيلته هذيل, وهو حكم لا يتوانى القارئ الحديث فى الأخذ به بلا تردد، فقد بز شعراء الجاهلية فى تشدده فى حبك قصائده، وهو بعنايته ببناء