فصول الكتاب

مسار الصفحة الحالية:

[أبو الصلت أمية]

ابن عبد العزيز بن أبى الصلت الأندلسى: ولد سنة 460 هـ (1067) بدانية من شرق الأندلس، ودرس على القاضى الوقشى فورث عنه علمه الموسوعى. ونجد أبا الصلت حوالى سنة 489 هـ (1096 م) فى الإسكندرية والقاهرة، حيث مضى فى دراساته. وقد سجنه الوزير الأفضل لأنه حاول أن يرفع سفينة غارقة فخاب مسعاه. ونفى من مصر فشخص إلى المهدية سنة 505 هـ (1111 - 1112 م) حيث احسن لقاءه الأميران الزديان يحيى بن تميم وولده على ابن يحيى، وظل فى المهدية مشرفا مكرما حتى أدركته المنية فى غرة المحرم سنة 539) 1154 م؛ وتذكر تواريخ أخرى لوفاته).

ونذكر من مصنفاته العديدة ما يأتى:

(1) "تقويم الذهن"، وهو رسالة صغيرة فى المنطق الأرسطى نشرها وترجمها إلى الإسيانية - A.Gonzalaz Pa lencia مدريد سنة 1915) مع مقدمة فى الترجمة لأبى الصلت).

(2) "رسالة فى العمل بالأسطرلاب"، وقد نشر ملاس - M. Mil las فى. Assaig تحليلا موجزا لهذه الرسالة وقائمة بفصولها.

(3) اجوبة عن مسائل علمية تتعلق بمشاكل مختلفة فى الطبيعيات وخلق الكون والرياضيات؛ وثمة موجز لها فى المصدر السابق.

(4) موجز فى علم الفلك وضعه للوزير المصرى الأفضل، وهذا الموجز فى راى معاصريه كتيب ليست له قيمة تعليمية ولا هو مفيد للمدرسين.

(5) "الأدوية المفردة" وقد ترجمه إلى اللاتينية الطبيب المشهور ارنالدو ده فيلانوفا Arnaldo de Vilanova وترجمه إلى العبرية يهوذا ناتان.

(6) "الرسائل المصرية" وقد اهداها إلى أبى طاهر يحيى بن تميم، وهى ترسم صورا حية لأمور مصر وعاداتها، نشرها عبدالسلام هارون بعنوان "نوادر المخطوطات" القاهرة.

(7) "رسالة الموسيقى" وقد فقد أصلها العربى وبقيت ترجمة عبرية