فصول الكتاب

مسار الصفحة الحالية:

(7) Le Maroc Moderne: J. Erekman , باريس سنة 1885، ص 50 - 51 (وبه خريطة).

(8) Historia de Marruecos: Castellanos , طنجة سنة 1898، ص 203 - 217.

(9) The Land of the: Budge Meakin Moors، لندن سنة 1901، ص 378 - 382.

(10) Histoire diplomatique: H. Hauser (1871 - 1914) de 1'Europe, باريس سنة 1929, مجلد 2، الجزء السادس، فصل 3.

(11) La crise d'Agadir P. Renonvin

(12) La portd' Agadir: P Gruffaz، فى , Bull Ec et Soc du Maroc سنة 1951، ص 297 - 301.

(13) Agadir: G. Guide فى Les Cahiers d'Outremer، سنة 1925.

خورشيد [له تورنو R. Le Tourneau]

[آل]

الآل الأسرة أو بمعنى أوسع الأقارب وتوجد شواهد من العهد الإسلامى على أن قريشاً كانوا فى الجاهلية يسمون أنفسهم آل أو أهل الله (انظر مركوليوث: Mohammed ص 19) لأنهم كانوا يحرسون الكعبة وما فيها من آثار مقدسة، واتسع مدلول هذا اللفظ فى الإسلام فى عبارة آل النبى وبخاصة فى الصلاة المنسوبة إلى محمد (اللهم صل على محمد وعلى آله) وعلى مثال هذا التحديد لفكرة "آل البيت" فإن الشيعة يقصرون عبارة آل النبى على نسل عليّ وفاطمة، ويفضل إطلاق "العترة" على هذا الفرع الأقرب إلى النبى. والذين ينأون عن أهواء الشيعة يجعلون كلمة آل النبى تشمل فى مدلولها الواسع بنى هاشم. ويجعل غيرهم زوجات النبى وأقاربه بوجه عام من آل النبى.

وأصرح إنكار لمزاعم الشيعة قد تضمنه ذلك التفسير الذى يقول إن عبارة آل النبى تشمل جميع الصالحين