فصول الكتاب

<<  <  ج: ص:  >  >>

- في حديث سَطِيح: "يَقُودُ خَيلاً عِرابًا"

فرقوا بين الخَيْل والأَناسىّ، قالوا فيهم: عَرَبٌ وأعراب، وفيها: عِرَاب، كما قالوا فيهم عُرَاةٌ، وفيها أَعْراءٌ (1).

- في حديث الحسن أنه قال له البَتِّىُّ: ما تَقُول في رجل رُعِفَ في الصلاة، فقال الحسن: "إن هذا يُعرِّب الناسَ وهو يَقُولُ: رُعِفَ"

: أي يعلمهم العربية ويلحن! إنما هو "رَعُفَ" 4)

(عرج) - في حديث المِعْراجِ: "هو شِبْه سُلّم تَعرُج فيه (2) الأَرْوَاحُ" كأنَّه من آلة العُرُوجِ وهو الصُّعُودُ.

- في الحديث: "فلم أعَرِّج عليه" (3).

: أي لم أُقِم ولم أَحْتَبِس. يقال: عَرَّج على الشيءِ وتَعَرَّج: أَقام عليه.

(عرجم) - في حديث عُمَر، رضي الله عنه، في الظُّفِر: "أَنَّه قَضىَ فيه إذا اعْرَنْجَمَ بِقَلُوص"

تَفْسِيره في الحديث

: أي فَسَد، ولا يُعرَف تَفْسِيرُه في اللغة، ولَعلَّه احْرَنْجَم - بالحاء - أي تَقبَّض، وقيل: لَعلَّه من العُرجُومِ (4)، وهي النَاقَةُ الشَّدِيدة.


(1) في المصباح (عرا): فَرسٌ عُرْىٌ: لا سَرجَ عليه، وصف بالمصدر، ثم جعل اسما، وجُمِعَ فقيل: خيل أَعْراء، مثل قُفْل وأَقفال، ولا يقال: فرس عُرْيَان، كما لا يُقال: رَجل عُرْى.
(2) أ: "به"، والمثبت عن ب، جـ.
(3) ب: "فلم أَعْرُج عليه" .. يقال: عَرَجَ على الشىء - والمثبت عن جـ، ن.
(4) في تهذيب اللغة (عرجم) 3/ 318: قال أبو حاتم، وقال أبو عمرو: العُرجُوم، والعُلجومُ: الناقة الشديدة.

<<  <  ج: ص:  >  >>