فصول الكتاب

<<  <  ج: ص:  >  >>

(وكُنَّ إذا ابصَرْنَني أو سمعْنَ بي ... سعين فسددن الكوى بالمحاجرِ)

(فإن عَطفتْ عني أعنّه أعيُنٍ ... نظرن باحداقِ المهى والجآذرِ)

(فإنّي مِنْ قومٍ كرامٍ ثناؤهم ... لأقدامِهم صيغتْ رؤوسُ المنابرِ)

ويروي: مفرقي بدل لعارضي.

والنواضر: جمع ناضر، بالضاد، وهو الناعم. والكوى: النقب في الحائط، وفتح كافها أفصح من ضمها، وجمع المفتوحها كِواء، بالكسر والمد، وكِوى بالكسر والقصر، وجمع المضمومها كُوى، بالضم والقصر لا غير.

/285 (255) / والمحاجر: جمع محجر العين، بفتح الميم والجيم، ما يبدو من النقاب. والجآذر، بالجيم واعجام الذال: جمع جُؤْذُر، بضم أوله وثالثه، وفتح ثالثه: البقرة الوحشية.

مسألة [126]

يجوزُ اضمارُ الفعلِ وحدَهُ إذا استلزمه ما قبله، أو أجيب به نفي أو استفهام، ظاهر أو مقدر، فالأول كقوله: [الرجز].

(أسْقَى الإلهُ عُدُواتِ الوادي ... وجَوْفَه كلَّ مُلِثَّ غادِ)

(كلُّ أجشَّ حالكِ السَّوادِ)

<<  <  ج: ص:  >  >>
تعرف على الموسوعة الشاملة للتفسير