فصول الكتاب

<<  <  ج: ص:  >  >>

قال ابن أبي شيبة في المصنف (3/ 31): "حدثنا ابن فُضَيل، عن ليث، عن عبد الله، عن مجاهد، عن عائشة، قالت: رُبّما دعا رسول الله - صلى الله عليه وسلم - بغدائه، فلا يجده، فيفرض عليه الصوم ذلك اليوم".

وبهذا الإسناد نفسه (3/ 30)، .. عن عائشة (رضي الله عنها)، قالت: "ربّما أُهديت لنا الطرفة، فنقول: لولا صومُك قرّبناها إليك، فيدعو بها فيفطر عليها".

وأخرج الدارقطني الحديث الأول في سننه (2/ 177)، من طريق ابن أبي شيبة، ثم قال: "عبد الله هذا ليس بالمعروف".

[102] عبد الأول بن موسى (وقيل: ابن عبد الله) بن إسماعيل المرادي، أبو نُعَيم المِصري، المؤدّب (المعلّم):

روى عن: عبد الله بن وهب، وسفيان بن عيينة.

وروى عنه: محمد بن عبد الله بن عِرْس المصري.

توفي سنة (250 هـ).

قال الطبراني في المعجم الأوسط (رقم 4656): "حدثنا محمد ابن عبد الله بن عِرْس، قال: حدثنا أبو نعيم عبد الأول بن عبد الله المعلِّم، قال: حدثنا عبد الله بن وهب، قال: حدثنا ابنُ لهيعة، قال: حدثني واهب بن عبد الله المَعَافِري، قال: سمعت عقبة بن

<<  <  ج: ص:  >  >>