فصول الكتاب

<<  <  ج: ص:  >  >>

فأتاها ذات يوم، فقال: "كيف أنت؟ يا أم عبد الله"، قالت: بخير ... " -فذكر الحديث، وفيه قصّة صِفِّين، وشعرٌ لعَمرو بن العاص فيها.

وأخرجه الخطيب في تالي تلخيص المتشابه (1/ 158 - 160 رقم 72).

وقال الخطيب عنه في ترجمته عقب حديثه (المصدر السابق): "لا نعلمه أسند غير حديثٍ واحد".

وقال الدارقطني عنه -كما في سؤالات السلمي- (رقم 243): "يهم".

قلت: الذي يهم وليس له إلا حديث واحد، ولم يوثقه أحد، أقل أحواله أن يكون ليّنًا!

وانظر: تسمية من روي عنه من أولاد العشرة لعلي بن المديني (رقم 667)، وتسمية الإخوة لأبي داود (رقم 501).

[[130] عمر بن أبي عمر العبدي البلخي]

روى عن: عبد الله بن أبي أمية الفزاري، وعبد الملك بن مسلمة المصري، والحسن بن أبي الربيع، ويحيى بن بكير المصري، وعبد الله بن رجاء البصري، وأحمد بن صالح المقرئ (المصري)، وسريج بن النعمان، وربيع بن روح الحمصي، وقيس بن جعفر

<<  <  ج: ص:  >  >>