فصول الكتاب

<<  <  ج: ص:  >  >>

وأخرج ابن شاهين في الترغيب في فضائل الأعمال (رقم 553)؛ من طريق عبد الله بن وهيب الغزّي، وبالإسناد السابق نفسه، إلى علي بن أبي طالب، أنه قال: قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم -: "يا علي، أعطِ حورَ العين مُهُورَهنّ". قلت: وما مُهُورُهنّ؟ قال: "إماطة الأذى عن الطريق، وإخراج القمامةِ من المسجد؛ فذلك مهورهن يا علي".

قلت: وهذا صنو السابق نكارةً، وفي إسناده المظلم.

وجميع رجال الإسناد معروفون، إلا مُوَرِّع هذا وشيخه. لكن شيخه إنما سمّاه لنا مورع، ولذلك لما تُرجم للمعافى بن مطهَّر، لم يُذكر في الرواة عنه إلا مورِّعٌ، كما تجده في الإكمال لابن ماكولا (7/ 263).

وتَفَرُّدُ مورِّعٍ بهذين الحديثين المنكرين يجعله أهلًا للتضعيف الشديد.

[187] موسى بن قُرَيْر:

حدّث عن: عيسى بن عبد الله الهاشمي.

وروى عنه: محمَّد بن عبد الله الدُّغْشي.

قال عنه الخطيب في تلخيص المتشابه في الرسم (1/ 247 رقم 388)، "شيخ غير مشهور".

<<  <  ج: ص:  >  >>