تم الاندماج مع الموقع الرسمي لمشروع المكتبة الشاملة وقد يتم الاستغناء عن هذا النطاق قريبا

فصول الكتاب

<<  <   >  >>
مسار الصفحة الحالية:

[باب النفي بلا]

الأسماء النكرة التي تنفى بلا هي الأسماء الشائعة التي يراد بنفيها نفي الجنس. والبناء على الفتح مطرد فيها إذا كانت مفردة، كما كان البناء على الضم مطرداً في الأسماء المناداة المفردة المعرفة وذلك نحو: لا رجل في الدار، ولا غلام عند زيد.

وقد يحذف الخبر مع لا هذه وذلك قولك: لا إله إلا الله. والمعنى: لا إله لنا إلا الله، أو في الوجود. ولا حول ولا قوة إلا بالله.

والمنفي في هذا الباب ينقسم ثلاثة أقسام. مفرد، ومضاف، ومضارع للمضاف. فالمفرد على ضربين مفرد غير موصوف ومفرد موصوف. فالمفرد غير الموصوف نحو ما ذكرنا. والمفرد الموصوف يجرى إذا وصف على ثلاثة أضرب:

أحدها: أن تجرى الصفة على الموصوف في لفظه فتنون وذلك نحو: لا رجل ظريفاً عندك، ولا غلام صالحاً لك.

والوجه الثاني أن تجعل المنفي وصفته إسما واحداً مثل خمسة عشر ونحوه فتقول: لا رجل ظريف عندك، ولا غلام صالح لك. ومثل هذا في جعلهم الصفة مع الموصوف شيئاً واحداً: يا زيد بن عمروٍ كأنك قلت: يا ابن عمرو.

<<  <   >  >>
تعرف على الموسوعة الشاملة للتفسير