<<  <  ج: ص:  >  >>
مسار الصفحة الحالية:

الدية.

الدية في نظر العشماوي كانت سببا وجيها في بداية عهد المؤمنين أي: الإبقاء على حياة رجل مؤمن إن عفا عنه المعتدى عليه أو ولي دمه فيتكاثر المؤمنون في مواجهة الكفار. وأما في العصر الحالي فإن تطبيقه يؤدي إلى خلل رهيب إذ يستهين من يملك المال بأرواح الناس ونفوسهم مادام يستطيع أن يدفع الدية. ولذلك فالأوفق في نظره هو ما عليه القوانين الوضعية (1).

موقف الإسلام من المرأة عنصري.

ذكر نصر أبو زيد في دوائر الخوف (29) أن الخطاب الديني حول المرأة طائفي عنصري.

وذكر محمد الشرفي في الإسلام والحرية (103) أن قواعد الفقه الإسلامي منافية لحقوق الإنسان وهي قواعد معادية لمبادئ الحرية الفردية والمساواة بين جميع البشر من جهة وبين الرجل والمرأة من جهة أخرى.

وذكر في موضع آخر من كتابه (127) أنه لا مساواة فيه، وأنه قانون تمييز في أساسه، وأن قوانين الفقه الإسلامي جائرة، وبالغة القسوة.

واعتبر القمني عدم المساواة بين الرجل والمرأة ظلما (2).

الحجاب والعورة والعفة مفاهيم بالية، يجب تجاوزها.

لا معنى للحجاب والعفة والحياء والحشمة في نظر العلمانيين، فهذه مفاهيم


(1) جوهر الإسلام
(2) أهل الدين والديمقراطية (313).

<<  <  ج: ص:  >  >>