تم الاندماج مع الموقع الرسمي لمشروع المكتبة الشاملة وقد يتم الاستغناء عن هذا النطاق قريبا
<<  <  ج: ص:  >  >>

ولما كان الزرع لا ينمو إلا إذا خلص من الدغل كانت لفظة الزكاة تدل على الطهارة أيضاً.

وإذا وصف الأشخاص بالزكاة - بمعنى الصلاح - فذلك يرجع إلى زيادة الخير فيهم (1).

فالزكاة لغة: النماء والزيادة، والطهارة، والبركة (2).

الزكاة شرعاً: حقٌّ يجب في المال (3).

وقيل: حقٌّ واجب في مال خاص، لطائفة مخصوصة، في وقت مخصوص (4).

وقيل: إنفاق جزء معلوم من المال النامي إذا بلغ نصاباً في مصارف مخصوصة (5).

وقيل: حصة من المال ونحوه يوجب الشرع بذلها للفقراء ونحوهم بشروط خاصة (6).

وقيل: عبارة عن إيجاب طائفة من المال في مال مخصوص لمالك مخصوص (7).

وقيل: نصيب مقدر شرعاً في مال معين يصرف لطائفة مخصوصة (8).

وقيل: التعبد لله تعالى بإخراج جزء واجب شرعاً، في مال معين،


(1) انظر: فقه الزكاة، ليوسف القرضاوي، 1/ 37.
(2) النهاية في غريب الحديث لابن الأثير، 2/ 307، ولسان العرب، لابن منظور، 14/ 358.
(3) المغني، لابن قدامة، 4/ 5، والشرح الكبير، 6/ 291.
(4) منتهى الإرادات، لمحمد بن أحمد الفتوحي، 1/ 435، الإقناع لطالب الانتفاع، لموسى الحجاوي، 1/ 387، والروض المربع مع حاشية عبد الرحمن بن قاسم، 3/ 164.
(5) معجم لغة الفقهاء، لمحمد رواس، ص 208.
(6) القاموس المحيط، ص 396.
(7) التعريفات، للجرجاني، ص 152.
(8) الشرح الممتع، لابن عثيمين، 6/ 17.

<<  <  ج: ص:  >  >>
تعرف على الموسوعة الشاملة للتفسير