تم الاندماج مع الموقع الرسمي لمشروع المكتبة الشاملة وقد يتم الاستغناء عن هذا النطاق قريبا

فصول الكتاب

<<  <  ج: ص:  >  >>

[المبحث الثاني والأربعون: آداب العودة من الحج والعمرة أو السفر]

1 - يتعجّل في العودة ولا يطيل المكث في السفر لغير حاجة؛ لقول النبي - صلى الله عليه وسلم -: ((السفر قطعة من العذاب، يمنع أحدكم طعامه وشرابه، ونومه، فإذا قضى أحدكم نهمته فليعجِّل إلى أهله)) (1).

2 - يقرأ دعاء السفر أثناء ركوبه على مركوبه، ويزيد عليه (2):

((آيِبُونَ تَائِبُونَ عَابِدُونَ لِرَبِّنَا حَامِدُونَ)) (3).

3 - يستحبّ له أن يقول أثناء رجوعه من سفره ما ثبت عن النبي - صلى الله عليه وسلم - أنه كان إذا قفل من غزوٍ، أو حجٍّ، أو عمرةٍ، يكبِّر على كل شرف من الأرض ثلاث تكبيرات ثم يقول: ((لا إله إلا اللَّه وحده لا شريك له، له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير، آيبون، تائبون، عابدون، ساجدون، لربنا حامدون، صدق اللَّه وعده، ونصر عبده، وهزم الأحزاب وحده)) (4).

4 - يلتزم بآداب السفر المذكورة في أول هذا الكتاب، في المبحث التاسع.

5 - يستحبّ له إذا رأى بلدته أن يقول: ((آيبون، تائبون، عابدون،


(1) أخرجه البخاري في كتاب العمرة، باب السفر قطعة من العذاب، برقم 1804، ومسلم في كتاب الإمارة، باب السفر قطعة من العذاب واستحباب تعجيل المسافر إلى أهله بعد قضاء شغله، برقم 1927، والنهمة: هي الحاجة.
(2) تقدم دعاء السفر في آداب الحج والعمرة والسفر في أول الكتاب، في المبحث التاسع.
(3) متفق عليه: البخاري، كتاب الدعوات، باب الدعاء إذا أراد سفراً أو رجع، برقم 2287، ومسلم، كتاب الحج، باب مَا يَقُولُ إِذَا رَكِبَ إِلَى سَفَرٍ الْحَجِّ وَغَيْرِهِ، برقم 1345.
(4) أخرجه البخاري في كتاب العمرة، باب ما يقول إذا رجع من الحج، برقم 1797، ومسلم في كتاب الحج، باب ما يقول إذا قفل من سفر الحج وغيره، برقم 1344.

<<  <  ج: ص:  >  >>
تعرف على الموسوعة الشاملة للتفسير