تم الاندماج مع الموقع الرسمي لمشروع المكتبة الشاملة وقد يتم الاستغناء عن هذا النطاق قريبا
<<  <  ج: ص:  >  >>

دمشقي (1)؛ لأنه أقام بها نحواً من ثمانية وعشرين عاماً. وقد قال عبد الله بن المبارك: "مَن أقام في بلدة أربع سنين؛ نُسِبَ إليها" (2).

...

[2 - فصل: في مولده ووفاته]

أما مولده؛ فهو في العشر الأوسط (3) من المحرم سنة إحدى وثلاثين وست مئة (4).

وذكر لي بعض الصالحين الكبار أنه ولد وكُتِبَ من الصادقين.

وذكر لي والدهُ أن الشيخ كان نائماً إلى جنبه، وقد بلغ من العمر


(1) راجع "البداية والنهاية" (13/ 278)، و"تذكرة الحفاظ" (4/ 1470)، و"شذرات الذهب" (5/ 354).
(2) رواه عن عبد الله بن المبارك الحاكمُ في "تاريخ نيسابور"؛ كما قال الإمام النووي في "الإرشاد" (2/ 806)، و"تهذيب الأسماء واللغات" (1/ 14)، و"التقريب" (2/ 385)، ورد عليه البلقيني في "محاسن الاصطلاح " (ص 607)؛ قائلاً: "وهذا قول ساقط، لا يقوم عليه دليل".
وذكر السخاوي مقولة ابن المبارك في نسبة النووي إلى دمشق؛ كما عند ابن العطار في "الاهتمام": (لوحة: 2/ ب).
(3) قال السخاوي في "ترجمة الامام النووي" (ص 4): "وهذا هو المعتمد، لكن قال الجمال الإسنوي: إنه في العشر الأول"!!
قلتُ: وكلام الإسنوي في كتابه "طبقات الشافعية" (2/ 477).
(4) انظر: "النجوم الزاهرة" (7/ 278)، و"طبقات الشافعية الكبرى" (5/ 166)، و"تذكرة الحفاظ" (4/ 1470)، و"طبقات الحفاظ" (510)، و"شذرات الذهب" (5/ 354)، و"فوات الوفيات" (4/ 264).

<<  <  ج: ص:  >  >>
تعرف على الموسوعة الشاملة للتفسير