فصول الكتاب

<<  <  ج: ص:  >  >>

قال عثمان الدَّارميُّ عن ابن معين: ثقة.

وقال أبو حاتم: كان رجلاً عابداً، دَفَنَ كتبه، وكان يحدث من حفظه فيغلط كثيراً، وهو رجل صالح لا يُحتج بحديثه.

وقال ابن عدي: هو عندي من أهل الصدق، إلا أنه لما دَفَن كتبه كان يحمل على حفظه فيغلط ويشتبه عليه ولا يتعمد الكذب.

قال ابن الجوزي (1): وثَمَّ آخران اسم كل منهما يوسف بن أسباط لا يُقْدح فيهما.

1651 - (ع) يوسف (2) بن إسحاق بن أبي إسحاق السَّبيعِيُّ، وقد يُنسب إلى جده.

روى عن: أبيه، وجَدِّه (خ م د ت س)، وعامر الشَّعبيِّ، وعبد الله بن محمد بن عَقيل، وعَمَّار الدُّهنيِّ، ومحمد بن المنكدر.

وعنه: ابنه إبراهيم (خ م د ت س)، وأبناء عَمِّه: يونس وإسرائيل [127 - أ] وعيسى، وسفيان بن عيينة، وآخرون.

قال ابن عيينة: لم يكن في ولد أبي إسحاق أحفظ منه.

وقال أبو حاتم: يُكتب حديثه.

وذكره ابن حبان في «الثقات»، وقال: كان أحفظ ولد أبي إسحاق، مستقيم الحديث على قِلَّته، وتوفي سنة 157هـ.

قال العُقَيْلي (3): يخالف في حديثه، ولعله أُتِى من منصور بن وردان العَطَّار.


(1) «الضعفاء والمتروكين»: (3/ 219).
(2) «تهذيب الكمال»: (32/ 411).
(3) «الضعفاء»: (4/ 451) والنقل عنه من زيادات الحافظ ابن كثير على «تهذيب الكمال».

<<  <  ج: ص:  >  >>