تم الاندماج مع الموقع الرسمي لمشروع المكتبة الشاملة وقد يتم الاستغناء عن هذا النطاق قريبا
<<  <  ج: ص:  >  >>

الأذان والإقامة

أولاً: مفهوم الأذان والإقامة، وحكمهما:

1 - الأذان في اللغة: الإعلام بالشيء، قال الله تعالى: {وَأَذَانٌ مِّنَ الله وَرَسُولِهِ} (1) أي إعلام. وقوله: {آذَنتُكُمْ عَلَى سَوَاءٍ} (2) أي أعلمتكم فاستوينا في العلم (3).

والأذان في الشرع: الإعلام بوقت الصلاة بألفاظ معلومة مخصوصة مشروعة (4)، وسُمِّي بذلك؛ لأن المؤذن يعلم الناس بمواقيت الصلاة، ويُسمَّى النداء؛ لأن المؤذن ينادي الناس ويدعوهم إلى الصلاة (5)، قال الله تعالى: {وَإِذَا نَادَيْتُمْ إِلَى الصَّلاَةِ اتَّخَذُوهَا هُزُوًا وَلَعِبًا ذَلِكَ بِأَنَّهُمْ


(1) سورة التوبة، الآية: 3.
(2) سورة الأنبياء، الآية: 109.
(3) انظر: النهاية في غريب الحديث لابن الأثير، باب الهمزة مع الذال،1/ 34،والمغني لابن قدامة،2/ 53
(4) انظر: المغني لابن قدامة،2/ 53،والتعريفات للجرجاني، ص37،وسبل السلام للصنعاني،2/ 55.
(5) شرح العمدة لابن تيمية، 2/ 95.

<<  <  ج: ص:  >  >>
تعرف على الموسوعة الشاملة للتفسير