تم الاندماج مع الموقع الرسمي لمشروع المكتبة الشاملة وقد يتم الاستغناء عن هذا النطاق قريبا

فصول الكتاب

<<  <   >  >>
مسار الصفحة الحالية:

أَخْبَرَنَا أَبُو نُعَيْمٍ الْحَافِظُ قَالَ: حَدَّثَنَا مُحَمَّدُ بْنُ أَحْمَدَ بْنِ النَّضْرِ قَالَ: حَدَّثَنَا عَبْدُ الرَّحْمَنِ بْنُ إِدْرِيسَ قَالَ: حَدَّثَنَا مُحَمَّدُ بْنُ عُمَرَ الْوَاسِطِيُّ قَالَ: حَدَّثَنِي يَحْيَى بْنُ بِسْطَامٍ قَالَ: حَدَّثَنِي مُسْمِعُ بْنُ عَاصِمٍ قَالَ: شَهِدْتُ عبد الْوَاحِد ابْن يزِيد ذَاتَ يَوْمٍ وَهُوَ يَعِظُ. قَالَ: فَمَاتَ فِي ذَلِكَ الْمَجْلِسِ أَرْبَعَةُ أَنْفُسٍ قَبْلَ / أَنْ يَقُومَ.

49 - وَمِنْهُمْ شُمَيْطُ بْنُ عَجْلَانَ

128 - أَخْبَرَنَا إِسْمَاعِيلُ بْنُ أَحْمَدَ قَالَ: أَخْبَرَنَا أَبُو مُحَمَّدِ بْنُ أَبِي عُثْمَانَ قَالَ: أَخْبَرَنَا أَحْمَدُ بْنُ مُحَمَّدِ بْنِ الصَّلْتِ قَالَ: حَدَّثَنَا أَبُو الْحُسَيْنِ بْنُ الْمُنَادِي قَالَ: حَدَّثَنَا هَارُونُ بْنُ الْحَكَمِ قَالَ: حَدَّثَنَا مُجَاهِدُ بْنُ مُوسَى قَالَ: حَدَّثَنَا عَبْدُ اللَّهِ بْنُ عِيسَى الْمَقَابُرِيُّ قَالَ: حَدَّثَنَا عُبَيْدِ اللَّهِ بْنُ سُمَّيْطِ بْنِ عَجْلَانَ عَنْ أَبِيهِ أَنَّهُ كَانَ يَقُولُ فِي مَوَاعِظِهِ:

إِذَا أَصْبَحْتَ آمِنًا فِي سِرْبِكَ مُعَافًى فِي بَدَنِكَ، عِنْدَكَ قُوتُ يَوْمِكَ! فَعَلَى الدُّنْيَا الْعَفَاءُ وَعَلَى مَنْ يَحْزَنْ عَلَيْهَا. إِنَّ الْمُؤْمِنَ يَقُولُ لِنَفْسِهِ: إِنَّمَا هِيَ ثَلَاثَةُ أَيَّامٍ، فَقَدْ مَضَى أَمْسٌ بِمَا فِيهِ، وَغَدًا أَمَلٌ لَعَلَّكَ لَا تَدْرِكُهُ، إِنَّمَا هُوَ يَوْمك

<<  <   >  >>
تعرف على الموسوعة الشاملة للتفسير