تم الاندماج مع الموقع الرسمي لمشروع المكتبة الشاملة وقد يتم الاستغناء عن هذا النطاق قريبا
<<  <   >  >>

الْفَصْل الثَّالِث: التَّخْرِيج من طَرِيق الْأَطْرَاف الْمرتبَة على الرَّاوِي الْأَعْلَى:

المبحث الأول: التَّعْرِيف بالأطراف:

الْمطلب الأول: مَعْنَاهَا:

...

المبحث الأول: التَّعْرِيف بالأطراف

الْمطلب الأول: مَعْنَاهَا:

لُغَة: الْأَطْرَاف جمع طَرَف، وَهُوَ: نَاحيَة الشَّيْء، قَالَ ابْن السِّكيت: "الطَّرَف: النَّاحِيَة من النواحي" وَقَالَ الْجَوْهَرِي: "الطَّرَف بِالتَّحْرِيكِ: النَّاحِيَة من النواحي، والطائفة من الشَّيْء" وأطراف الأَرْض: نَوَاحِيهَا3، وَمِنْه قَوْله تَعَالَى: {أَوَلَمْ يَرَوْا أَنَّا نَأْتِي الأَرْضَ نَنْقُصُهَا مِنْ أَطْرَافِهَا} 4.

اصْطِلَاحا: الْأَطْرَاف جمع طرف، وَهُوَ: الْجُزْء من متن الحَدِيث الدَّال على بَقِيَّته مَعَ ذكر طرقه، يَقُول الْحَافِظ ابْن حجر: "أَو يجمعه على الْأَطْرَاف، فيذكر طرف الحَدِيث الدَّال على بَقِيَّته، وَيجمع أسانيده، إِمَّا مستوعباً وَإِمَّا متقيداً بكتب مَخْصُوصَة" وَيَقُول مُحَمَّد بن جَعْفَر الكتاني عَنْهَا: "هِيَ: الَّتِي يقْتَصر فِيهَا على ذكر طرف الحَدِيث الدَّال على بَقِيَّته مَعَ الْجمع لأسانيده، إِمَّا على سَبِيل الِاسْتِيعَاب أَو على جِهَة التقيد بكتب مَخْصُوصَة"6.


1 - تَهْذِيب اللُّغَة للأزهري، مَادَّة: طرف 13/319.
2 - الصِّحَاح، مَادَّة: طرف 4/1393.
3 - تَهْذِيب اللُّغَة للأزهري، مَادَّة: طرف 13/319.
4 - آيَة 41 من سُورَة الرَّعْد.
5 - نخبة الْفِكر 209، وَهَذَا الْمَعْنى ذكره أَيْضا: السخاوي فِي فتح المغيث 3/322، وزَكَرِيا الْأنْصَارِيّ فِي فتح الْبَاقِي 2/247، والسيوطي فِي تدريب الرَّاوِي 2/155، والصنعاني فِي توضيح الأفكار 2/390.
6 - الرسَالَة المستطرفة 168.

<<  <   >  >>
تعرف على الموسوعة الشاملة للتفسير