تم الاندماج مع الموقع الرسمي لمشروع المكتبة الشاملة وقد يتم الاستغناء عن هذا النطاق قريبا
<<  <   >  >>

8 - آثَار الإِمَام أبي إِسْحَاق الشاطبي العلمية: ألف الإِمَام أَبُو إِسْحَاق الشاطبي تآليف نفيسة فِي موضوعها ومضمونها "اشْتَمَلت على تَحْرِير للقواعد، وتحقيقات لمهمات الْفَوَائِد"1نشِير إِلَيْهَا فِيمَا يَلِي:

1 - الموافقات: وَهُوَ كتاب مَعْدُود فِي أصُول الْفِقْه، وَكَانَ قد سَمَّاهُ "عنوان التَّعْرِيف بأسرار التَّكْلِيف"؛ لأجل مَا أُودع فِيهِ من الْأَسْرَار التكليفية الْمُتَعَلّقَة بِهَذِهِ الشَّرِيعَة الحنيفيّة2.

لَكِن بعض شُيُوخ الشاطبي أخبرهُ برؤيا جعلت الإِمَام الشاطبي يُسَمِّي هَذَا الْكتاب باسم "الموافقات"3.

وَهُوَ كتاب عَظِيم الْقدر جليل النَّفْع، أثنى عَلَيْهِ المتقدمون من الْعلمَاء4، والمتأخرون5، وكُتبت حوله الدراسات العلمية6، وَاخْتَصَرَهُ بعض الْعلمَاء7


1 - انْظُر نيل الابتهاج، ص (48) .
2 - انْظُر الموافقات (1/10) .
3 - انْظُر الْمصدر نَفسه (1/10، 11) .
4 - انْظُر بعض مَا قيل فِيهِ - نظم - ا - فِي مُقَدّمَة كتاب الإفادات والإنشادات، ص (31) وَانْظُر ثَنَاء أَحْمد بَابا عَلَيْهِ فِي نيل الابتهاج، ص (48) .
5 - انْظُر مناظرات فِي أصُول الشَّرِيعَة، ص (513) .
6 - انْظُر الموافقات (1/36) مُقَدّمَة مَشْهُور حسن.
7 - انْظُر الْمرجع السَّابِق (1/33) مُقَدّمَة مَشْهُور حسن.

<<  <   >  >>
تعرف على الموسوعة الشاملة للتفسير