<<  <   >  >>

ثَانِيًا: الحَدِيث وعلومه:

أ-كتب الصِّحَاح:

4- صَحِيح البُخَارِيّ (الْجَامِع الصَّحِيح) لأبي عبد الله مُحَمَّد بن إِسْمَاعِيل (ت 256 هـ) 1.

5-صَحِيح مُسلم لأبي الْحُسَيْن مُسلم بن الْحجَّاج النَّيْسَابُورِي (ت 261 هـ) 2.

6-صَحِيح أَحْمد بن سَلمَة أبي الْفضل النَّيْسَابُورِي الْبَزَّار (ت 286 هـ) 3.

7-صَحِيح ابْن خُزَيْمَة لمُحَمد بن إِسْحَاق النَّيْسَابُورِي (ت 311 هـ) 4.

8- صَحِيح أبي عوَانَة ليعقوب بن إِسْحَاق الاسفراييني (ت 316 هـ) 5.

9- صَحِيح أبي بكر الْإِسْمَاعِيلِيّ أَحْمد بن إِبْرَاهِيم (ت 371 هـ) 6.

ب- كتب ((السّنَن)) :

10- السّنَن لِابْنِ جريج عبد الْملك بن عبد الْعَزِيز الرُّومِي (ت 150 هـ) 7.

11- سنَن أبي الْعَبَّاس الْأمَوِي الْوَلِيد بن مُسلم الدِّمَشْقِي (ت 194 هـ) 8.

12- سنَن سعيد بن مَنْصُور أبي عُثْمَان الْمروزِي (ت 227 هـ) 9.

13- سنَن حَرْمَلَة بن يحيى أبي عبد الله التجِيبِي الْمصْرِيّ (ت 243 هـ) 10.


1 انْظُر الْبَيْهَقِيّ السّنَن الْكُبْرَى: 4/223، 265.6/ 75.7/ 171، 187. 8/21. وَهَذِه الشواهد وَالَّتِي تَلِيهَا إِنَّمَا هِيَ تمثل نماذج من مرويات الإِمَام الْبَيْهَقِيّ عَن هذَيْن الْكِتَابَيْنِ، أما بِخُصُوص اسْتِعْمَاله لَهما كموردين هامين من مصَادر التوثيق فَإِنَّهُ استقصاهما جَمِيعًا، فقد بلغت مروياته عَنْهَا فِي السّنَن الْكُبْرَى فِي إطار التوثيق والتخريج قرَابَة (7000) رِوَايَة.
2 الْمصدر السَّابِق: 2/197، 294، 413، 4/233، 308،5/198، 278، 357، 6/ 172، 310، 7/ 1 6، 210، 9/309.
3 الْمصدر السَّابِق: 3/ 0 25. وَانْظُر الكتاني الرسَالَة المستطرفة: 28.
4 الْمصدر السَّابِق: 1/ 30، 81، 100، 340، 3/ 34، 279، 414. 5/ 289. 8/ 75.9/ 285 10/137.
5 انْظُر الْبَيْهَقِيّ السّنَن الْكُبْرَى: 2/66، 93،141، 213، 3/392، 4/19، 29، 207، 248.
10/ 290 مُكَرر.
6 الْمصدر السَّابِق: 3/ 232، 242، 255 مُكَرر، 258، 266، 267، 272، 276، 282، 283، 284 مُكَرر، 296، 298، 304، 308، 318، 337، 341، 7/2، 7، 8، 32، 33، 42، 54، 55، 61، 63. 8/18، 27، 28 مُكَرر، 53.
7 الْمصدر السَّابِق: 2/ 184، 227.
8 الْمصدر السَّابِق: 1/228 أخرج عَنهُ فِي هَذَا الْموضع أَربع رِوَايَات متتالية، وَانْظُر د. سزكين تَارِيخ التراث: 2/98.
9 الْمصدر السَّابِق: 2/153، 155، 3/11، 206، 4/156، 6/98، 8/37، 64، 65، 69، 71.
10 الْمصدر السَّابِق: 7/ 227.

<<  <   >  >>