فصول الكتاب

<<  <   >  >>
مسار الصفحة الحالية:

الْفَصْل التَّاسِع

: حكم زِيَارَة رَسُول الله وكيفيتها صلى الله عَلَيْهِ وَسلم وفضلها وكيفيتها وَكَيْفِيَّة زِيَارَة ضجيعيه رَضِي الله عَنْهُمَا وَكَيْفِيَّة السَّلَام عَلَيْهِ صلى الله عَلَيْهِ وَسلم حَال الزِّيَارَة وَالسَّلَام على ضجيعيه والتوسل بِهِ إِلَى الله عز وَجل وَإِثْبَات حَيَاته وَبَقَاء حرمته صلى الله عَلَيْهِ وَسلم بعد وَفَاته وَذكر مَا روى فِي الْحُجْرَة الشَّرِيفَة من الْعَجَائِب وشوهد فِيهَا من الغرائب.

<<  <   >  >>