تم الاندماج مع الموقع الرسمي لمشروع المكتبة الشاملة وقد يتم الاستغناء عن هذا النطاق قريبا

فصول الكتاب

<<  <   >  >>

- وَالدَّارَقُطْنِيّ وَنقل ابْن الْجَوْزِيّ عَن ابْن معِين انه ضعفه فان ثَبت ذَلِك يكون سُئِلَ عَنهُ وَعَمن فَوْقه فضعفه بِالنِّسْبَةِ اليه وَهَذِه قَاعِدَة جليلة فِيمَن اخْتلف النَّقْل عَن ابْن معِين فِيهِ نبه عَلَيْهَا أَبُو الْوَلِيد الْبَاجِيّ فِي كِتَابه رجال البُخَارِيّ انْتهى

وَقَالَ تِلْمِيذه السخاوي فِي فتح المغيث مِمَّا يُنَبه عَلَيْهِ انه يَنْبَغِي ان تتامل اقوال المزكين ومخارجها فَيَقُولُونَ فلَان ثِقَة اَوْ ضَعِيف وَلَا يُرِيدُونَ بِهِ انه مِمَّن يحْتَج بحَديثه وَلَا مِمَّن يرد وانما ذَلِك بِالنِّسْبَةِ لمن قرن مَعَه على وفْق مَا وَجه الى الْقَائِل من الؤال وامثلة ذَلِك كَثِيرَة لَا نطيل بهَا

<<  <   >  >>
تعرف على الموسوعة الشاملة للتفسير