فصول الكتاب

<<  <  ج: ص:  >  >>

رَسُول الله صلى الله عَلَيْهِ وَسلم مولاته سلمى فَولدت لَهُ عبيد الله بن أبي رَافع كاتتب أَمِير الْمُؤمنِينَ عَليّ بن أبي طَالب وَمن موَالِي رَسُول الله صلى الله عَلَيْهِ وَسلم مويهبة وَله رِوَايَة وضمرة وَقد أعقب ومهران وَله حَدِيث وسفينة وسلمان

حَدثنَا الْحسن بن يَعْقُوب قَالَ حَدثنَا يحيى بن أبي طَالب عَن عَليّ بن عَاصِم بِإِسْنَادِهِ ذكر أَن سلمَان كَانَ عبدا فَلَمَّا قدم النَّبِي صلى الله عَلَيْهِ وَسلم الْمَدِين أَتَاهُ فَأسلم فاتباعه النَّبِي صلى الله عَلَيْهِ وَسلم وَأعْتقهُ

وَقد كَانَ فِي التَّابِعين وأتباعهم كثير من الْأَئِمَّة وَكَانُوا يعدون فِي الموَالِي

أخبرنَا أَبُو الْعَبَّاس السياري قَالَ حَدثنَا عِيسَى بن مُحَمَّد بن عِيسَى قَالَ حَدثنَا الْعَبَّاس بن مُصعب قَالَ خرج من مرو أَرْبَعَة من أَوْلَاد العبيد مَا مِنْهُم أحد إِلَّا وَهُوَ إِمَام عصره عبد الله بن الْمُبَارك ومبارك عبد وَإِبْرَاهِيم بن مَيْمُون الصَّائِغ وَمَيْمُون عبد وَالْحُسَيْن بن وَاقد وواقد عبد وَأَبُو حَمْزَة مُحَمَّد بن مَيْمُون السكرِي وَمَيْمُون عبد

ذكر جمَاعَة مِنْهُم رفيع أَبُو الْعَالِيَة الريَاحي كَانَ عبدا لامْرَأَة من بني ريَاح فأعتقته وَهُوَ من كبار التَّابِعين يسَار أَبُو الْحسن الْبَصْرِيّ كَانَ عبدا للربيع بنت النَّضر عَمه أنس بن مَالك فأعتقته وَأم الْحسن خيرة ملاة أم سَلمَة زوج النَّبِي صلى الله عَلَيْهِ وَسلم أَيُّوب بن كيسَان السّخْتِيَانِيّ وكيسان مولى لعنزة فعلى الْمُحدث أَن يعرف الموَالِي من رُوَاة حَدِيثه

ذكر النَّوْع الرَّابِع وَالْأَرْبَعِينَ من عُلُوم الحَدِيث

هَذَا النَّوْع من هَذِه الْعُلُوم معرفَة أَعمار الْمُحدثين من ولادتهم إِلَى وَقت وفاتهم

وَقد اخْتلفت الرِّوَايَات فِي سنّ سيدنَا الْمُصْطَفى صلى الله عَلَيْهِ وَسلم وَلم يَخْتَلِفُوا أَنه ولد عَام الْفِيل وَأَنه بعث وَهُوَ ابْن أَرْبَعِينَ سنة وَأَنه أَقَامَ بِالْمَدِينَةِ عشرا

<<  <  ج: ص:  >  >>