فصول الكتاب

<<  <   >  >>

الزُّهْرِيّ وَابْن عبد الْعَزِيز ثمَّ مَالك وَالْأَوْزَاعِيّ، ثمَّ أَحْمد وَابْن الْمَدِينِيّ.

والناقص: سُلَيْمَان عَن مسعر.

[السَّابِع وَالْأَرْبَعُونَ: معرفَة رِوَايَة الأكابر عَن الأصاغر]

المدرج: رِوَايَة الْكَبِير قدرا وسناً: عَن الصَّغِير.

ويفيد عدم شَرط الْكَامِل.

[أمثلته]

الزُّهْرِيّ وَيحيى عَن مَالك.

والأزهري عَن الْخَطِيب.

ثمَّ مَالك عَن ابْن دِينَار.

وَأحمد عَن عبيد الله.

ثمَّ العبادلة عَن كَعْب الْأَحْبَار.

وَالْبرْقَانِي عَن الْخَطِيب.

[الثَّامِن وَالْأَرْبَعُونَ: معرفَة رِوَايَة الْآبَاء عَن الْأَبْنَاء]

وَمِنْه: الْأَب عَن الإبن، وأفرده الْخَطِيب بتصنيف.

[أمثلته]

الْعَبَّاس عَن ابْنه الْفضل، أَن النَّبِي - صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّم َ -: " جمع بَين الصَّلَاتَيْنِ

<<  <   >  >>
تعرف على الموسوعة الشاملة للتفسير