فصول الكتاب

<<  <   >  >>
مسار الصفحة الحالية:

// دَلَائِل النُّبُوَّة

//

106 - حَدِيث

نهى عَن خرق التَّوْرَاة وان تَقْصَعُ القملة بالنواة وَفِي نُسْخَة عَن حرق النواة

كَذَا فِي

// الْمِيزَان للذهبي قَالَ الْحَافِظ ابْن حجر فِي

// اللِّسَان وَالصَّحِيح عَن حرق النواة بِلَا ريب والتوراة تَصْحِيف لَا مَحل لذكرها هُنَا

107 - حَدِيث قَالَ شرف الدّين ابْن المستوفي فِي

// تَارِيخ اربل فِي تَرْجَمَة ابي حَفْص عمر بن مُحَمَّد بن عَليّ بن ابي نصر الْموصِلِي الْمَعْرُوف بِابْن الشّحْنَة النَّحْوِيّ اللّغَوِيّ

// نقلت من خطه حَدِيث عَائِشَة انها قَالَت لمروان

اشْهَدْ ان رَسُول الله صلى الله عَلَيْهِ وَسلم لعن اباك وانت فِي صلبه فَأَنت بعض من لَعنه الله

هَكَذَا قَيده بِبَعْض الَّذِي فِي مُقَابلَة كل وَمن مَفْتُوحَة الْمِيم ولعنه الله فعل وفاعل وَهُوَ تَصْحِيف مِنْهُ وانما هُوَ

فَأَنت بعض من لعنة الله

108 - حَدِيث

كَانَ رَسُول الله صلى الله عَلَيْهِ وَسلم يضع رَأسه فِي حجري وَأَنا حَائِض فَيقْرَأ الْقُرْآن

هُوَ بِفَتْح الْحَاء وَكسرهَا طرف الثَّوْب الْمُقدم وَوَقع فِي رِوَايَة العذري من صَحِيح مُسلم حُجْرَتي بِضَم الْحَاء وبتاء التَّأْنِيث قَالَ الْعِرَاقِيّ وَهُوَ وهم

<<  <   >  >>