تم الاندماج مع الموقع الرسمي لمشروع المكتبة الشاملة وقد يتم الاستغناء عن هذا النطاق قريبا
<<  <   >  >>

قَوِيٌّ قَالَ ابْن الْجَوْزِيّ إِنَّمَا يعرف هَذَا من كَلَام كَعْب ثمَّ سَاقه من طَرِيق أَحْمد أَيْضا قَالَ حَدثنَا وَكِيع ثَنَا سُفْيَان عَن عبد الْعَزِيز ابْن رفيع عَن ابْن أبي مليكَة عَن ابْن حَنْظَلَة عَن كَعْب أَنه قَالَ لِأَن أزني أحب إِلَيّ من أَن آكل درهما من رَبًّا وَأوردهُ الْعقيلِيّ من طَرِيق ابْن جريج حَدثنِي ابْن أبي مليكَة أَنه سمع عبد الله بن حَنْظَلَة بن الراهب يحدث عَن كَعْب الْأَحْبَار فَذكر مثل السِّيَاق الْمَرْفُوع وَنقل عَن الدَّارَقُطْنِيّ أَن هَذَا أصح من الْمَرْفُوع

قلت وَلَا يلْزم من كَونه أصح أَن يكون مُقَابلَة مَوْضُوعا فَإِن ابْن جريج أحفظ من جرير بن حَازِم وَأعلم بِحَدِيث ابْن أبي مليكَة مِنْهُ لَكِن قد تَابع جَرِيرًا لَيْث بن أبي سليم وَلَا مَانع من أَن يكون الحَدِيث عَن عبد الله بن حَنْظَلَة مَرْفُوعا وموقوفا وَالله أعلم

الحَدِيث الثَّالِث عشر

حَدِيث إِذا أَقبلت الرَّايَات السود من خُرَاسَان فائتوها فَإِن فِيهَا خَليفَة الله الْمهْدي أَوْرَدَهُ ابْنُ الْجَوْزِيِّ فِي الْمَوْضُوعَاتِ من حَدِيث عُبَيْدَة وَهُوَ ابْن عَمْرو عَن عبد الله وَهُوَ ابْن مَسْعُود وَقد أخرجه الإِمَام أَحْمد من حَدِيث ثَوْبَان وَمن طَرِيقه أخرجه ابْن الْجَوْزِيّ أَيْضا فِي كتاب الْأَحَادِيث الْوَاهِيَة وَفِي طَرِيق ثَوْبَان عَليّ بن زيد بن جدعَان وَفِيه ضعف وَلم يقل أحد إِنَّه كَانَ يتَعَمَّد الْكَذِب حَتَّى يحكم على حَدِيثه بِالْوَضْعِ إِذا انْفَرد وَكَيف وَقد توبع من طَرِيق آخر رِجَاله غير رجال الأول أخرجه عبد الرَّزَّاق وَالطَّبَرَانِيّ وَأخرجه أَحْمد أَيْضا وَالْبَيْهَقِيّ فِي الدَّلَائِل من حَدِيث أبي هُرَيْرَة يرفعهُ يخرج من خُرَاسَان رايات سود لَا يردهَا شَيْء حَتَّى تنصب بإيلياء وَفِي سَنَده رشدين ابْن سعد وَهُوَ ضَعِيف

الحَدِيث الرَّابِع عشر

قَالَ الإِمَامُ أَحَمْدُ فِي مُسْنَدِ النِّسَاءِ مِنْ مُسْنَدِهِ حَدَّثَنَا عَبْدُ اللَّهِ بْنُ وَهْبٍ قَالَ قَالَ حبوة هُوَ ابْنُ شُرَيْحٍ أَخْبَرَنِي أَبُو صَخْرٍ أَنَّ يُحَنَّسَ أَبَا مُوسَى حَدَّثَهُ أَنَّ أُمَّ الدَّرْدَاءِ حَدَّثَتْهُ إِن رَسُول الله صلى الله عَلَيْهِ وَسَّلَمَ لَقِيَهَا يَوْمًا فَقَالَ لَهَا مِنْ أَيْنَ جِئْتِ يَا أم الدَّرْدَاء فَقَالَت مِنَ الْحَمَّامِ فَقَالَ مَا مِنَ إمرأة

<<  <   >  >>
تعرف على الموسوعة الشاملة للتفسير