فصول الكتاب

<<  <   >  >>

يُرِيد التَّعَلُّم والتنبه على تثبيت الرِّجَال وتضعيفهم فَيعرف مَا الشواهد عِنْدهم والدلائل الَّتِي بهَا ثبتوا النَّاقِل للْخَبَر من نَقله أَو سقطوا من أسقطوا مِنْهُم وَالْكَلَام فِي تَفْسِير ذَلِك يكثر وَقد شرحناه فِي مَوَاضِع غير هَذَا وَبِاللَّهِ التَّوْفِيق فِي كل مَا نَؤُم ونقصد سَمِعت مُسلما يَقُول

ذكر حَدِيث آخر وهم مَالك فِي اسناده

103 - ثَنَا مُسلم ثَنَا يحيى بن يحيى قَالَ قَرَأت على مَالك عَن ابْن شهَاب عَن عباد بن زِيَاد وَهُوَ من ولد الْمُغيرَة بن شُعْبَة عَن الْمُغيرَة أَنه ذهب مَعَ رَسُول الله صلى الله عَلَيْهِ وَسلم لِحَاجَتِهِ وَسَاقه

104 - ثَنَا مُسلم ثَنَا أَحْمد بن جَعْفَر المعقري ثَنَا النَّضر بن مُحَمَّد ثَنَا أَبُو أويس أَخْبرنِي ابْن شهَاب أَن عباد بن زِيَاد بن أبي سُفْيَان أخبرهُ أَن الْمُغيرَة قَالَ كُنَّا مَعَ رَسُول الله صلى الله عَلَيْهِ وَسلم وَيُونُس عَن ابْن شهَاب حَدَّثَنى عباد بن زِيَاد وَاللَّيْث وَعقيل قَالَ ابْن شهَاب أَخْبرنِي عباد بن زِيَاد عَن عُرْوَة عبد الرَّزَّاق أَنا ابْن جريج عَن ابْن شهَاب عَن عباد فالوهم من مَالك فِي قَوْله عباد بن زِيَاد من ولد الْمُغيرَة وانما هُوَ عباد بن زِيَاد بن أبي سُفْيَان كَمَا فسره أَبُو أويس فِي رِوَايَته وَالْمَحْفُوظ عندنَا من رِوَايَة الزُّهْرِيّ رِوَايَة ابْن جريج لاقتصاصه الحَدِيث عَن الزُّهْرِيّ عَن عباد بن زِيَاد عَن عُرْوَة بن الْمُغيرَة عَن أَبِيه ثمَّ فصل فِي آخر الحَدِيث زِيَادَة الزُّهْرِيّ عَن حَمْزَة بن الْمُغيرَة

<<  <   >  >>