فصول الكتاب

<<  <  ج: ص:  >  >>

[الـ] فصل [الثالث: أحكام الأسير والجاسوس والهدنة]

ويجوز استرقاق العرب1


1 لأن الأدلة الصحيحة دلت على جواز ذلك؛ منها: ما أخرجه البخاري "5/ 170 رقم 2541" ومسلم "3/ 1356 رقم "1/ 1730" عن ابن عون قالت: كتبت إلى نافع، فكتب إلى: أن النبي صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أغار على بني المصطلق وهم غارُّون وأنعامهم تسقى على الماء. فقتل مقاتلتهم وسبي ذراريهم، وأصاب يومئذ جويرية. حدثني به ابن عمر، وكان في ذلك الجيش.

<<  <  ج: ص:  >  >>